.

logo




“كاميرا مراقبة” تكشف ممارسات مربية مخيفة ووحشية مع رضيع

عينت سيدة روسية مربية للاعتناء بطفلها الرضيع، لكن عوضا عن ذلك راحت تضربه وتعذّبه، وفق ما أظهرت كاميرا مراقبة.

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الجمعة، أن إيلينا ليفنديفا (26 عاما) استعانت بالمربية أناستازيا زيليابوفا للاهتمام بطفلها الرضيع البالغ ( 8 أشهر).

ولم يمض على تعيين المربية سوى شهرين حتى اكتشفت الأم صورا مروعة تظهر تعرض ابنها للتعذيب.

وحسب الصحيفة البريطانية، فقد اكتشفت الأم الأمر عن طريق زرع كاميرا مراقبة في المنزل، بعدما راودتها شكوك نظرا لبكاء طفلها الذي بلغ مرحلة الهستيريا.

وتظهر الصور المربية وهي تلقي بالرضيع ذي الجسم الغض وتصفعه على وجهه، وتضغط بقوة على أنفه، وفي لقطات أخرى كانت تضربه وهي تسقيه الحليب على الأريكة.

وكتبت الأم على إحدى شبكات التواصل:” بسبب البكاء الهستيري والمتواصل لإبننا ثبتنا كاميرات مراقبة سجلت الضرب والتعذيب”.

ووقع الحادث في مدينة نفتيوجانسك وسط روسيا، وقالت الشرطة في المدينة إنها فتحت تحقيقا جنائيا في الأمر.

ليصلك كل جديد من موقع مشاهد … يمكنكم متابعتنا عبر “تويتر” بالضغط : هنا

كلمات دلالية : أخبار – أخبار سعودية – أخبار وظائف


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق