.





وزير الخارجية القطري يكشف عن موقف بلاده من مصر .. ويفاجئ الجميع بشأن “الإخوان” !

قال وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، أن بلاده لم تدعم الإسلام السياسي ولا حركة الإخوان المسلمين.

وخلال كلمته في منتدى حوارات المتوسط المنعقد حاليا بالعاصمة الإيطالية روما، قال الشيخ محمد بن عبدالرحمن، إن “الدعم القطري إلى مصر لم ينقطع حتى بعد فترة الرئيس المنتخب محمد مرسي”، مؤكدا أنه “ليس للإخوان المسلمون وجود رسمي أو دعم في قطر”، وذلك حسب صحيفة “الوطن” القطرية.
وأضاف أن “قطر لم تدعم الإسلام السياسي ولا الإخوان المسلمين” وأن دعمها كان للشعوب وليس للأحزاب السياسية، مؤكدا أن “قطر دعمت تونس وأن قطر ليست حزبا سياسيا وإنما هي دولة، وإن ربط قطر مع حزب ما أو أيدولوجية موقف خاطئ.

ويبدو أن الأزمة الخليجية في طريقها إلى خط النهاية، مع ظهور مؤشرات عديدة على ذلك، أبرزها قرار السعودية والإمارات والبحرين المشاركة في كأس الخليج في الدوحة هذا الشهر.


اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن