.

logo




ما سر ذهاب نساء مكة بأعداد ضخمة إلى “المسجد الحرام ” بالعبايات السوداء في يوم عرفة؟ -صور

يكسو اللون الأسود، معظم أركان البيت الحرام في مكة المكرمة يوم عرفة، وذلك في الوقت الذي يتجه الحجاج إلى مشعر عرفات لتأدية الركن الأعظم في الحج، ليكتسي المشعر وجبل الرحمة باللون الأبيض.

والسر في ذلك يرجع إلى أن هذا اليوم يسمى بـ “الخليف”، وتتوجه نساء مكة بأعداد كبيرة للمسجد الحرام، بالعبايات السوداء، للصلاة والدعاء، في وقت يخلو الحرم فيه من الزحام، فيقبّلن الحجر الأسود ويدعن عند الملتزم بحرية أكبر.

ويمكث الكثير منهن بجوار الكعبة لفترات طويلة، وحتى منتصف ليلة العيد، ويتابعن تبديل الكسوة فجر يوم عرفة، وحتى قرب صلاة العصر، في مشهد يتابعنه كل عام، كما يتحلقن حول الكعبة استعدادا لإفطار من صام ذلك اليوم.


اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن





WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com