.

logo




“الكهرباء” تزف بشرى سارة للمواطنين بشأن فواتير ما قبل يوليو

قامت الشركة السعودية للكهرباء، بتأجيل مبالغ فواتير ما قبل شهر يوليو، وجدولتها على ستة أشهر.

وبعثت الشركة رسالة لعدد من المشتركين قالت خلالها: ” نحيطكم بأنه قد تم تأجيل سداد فواتير ما قبل شهر 2019/ 6م “.

وأوضحت الشركة أنه سيتم جدولة سدادها على فترة ستة أشهر، تبدأ من شهر 2019/ 10م.

وأشارت إلى أنه إذا رغب المشترك في سداد المبلغ المؤجل، يمكنه ذلك عن طريق قنوات سداد بإدخال المبلغ كسداد مقدم.

وأضافت: ” مبالغ المجدولة هي المبالغ السابقة المستحقة قبل شهر يوليو، وسيتم البدء بالتقسيط من شهر أكتوبر على فترة 6 أشهر ” .


12 تعليق

  • ابوهاشم١

    بتاريخ 27 يوليو، 2019 - 6:07 ص

    تأجيل مقابل ضريبه مضاعفه

  • شرائح شمسيه

    بتاريخ 27 يوليو، 2019 - 8:02 ص

    مستشار يلف على الناس المساكين كأن الكهرباء بتفلس

  • عبد الله العتيبي

    بتاريخ 27 يوليو، 2019 - 10:05 ص

    فواتير غير صحيحه تسدد معهم تنزل في نص الشهر الثاني

  • عبد الله العتيبي

    بتاريخ 27 يوليو، 2019 - 10:08 ص

    شركه الكهرباء والاتصالات مستحيل تخسر تاخذ خسارتها من المواطن الغلبان وعندهم اي سبب عشان يفلسون جيبه

  • Hezam

    بتاريخ 27 يوليو، 2019 - 11:47 ص

    يجب خصخصت شركة الكهرباء باسرع وقت مثل الاتصالات السعودية كانت البرق والبريد والهاتف ولان اصبحت STC كنا نعاني من البرق والهاتف تقدم على شريحة جوال تنتظر 7ايام وتدفع 3500 رسم خط سواء لازم لازم يتصرفون بسرعة

  • يحيى

    بتاريخ 27 يوليو، 2019 - 4:16 م

    كسرت ظهورنا ألكهرباء نصف الراتب لسداد الكهرباء الطاقه الكهربائيه والماء يجب النظر في وضعهم فهيا اساسيه للحياه اليوميه مكيفين ولنبات فاتوره ١٠٠٠ريال لاحزل ولاقوه الابالله

  • علي سلمان

    بتاريخ 27 يوليو، 2019 - 10:54 م

    وين بشرى ساره ؟

    هذا ما يجي من عندهم شي زين

  • احمد محمد

    بتاريخ 28 يوليو، 2019 - 12:30 ص

    مدري عن صحة الخبر ، لكن فيه تخبط في اهم مصدرين للحياة الكريمة وهم الكهرباء و الماء ، يا حكومه خذوا من الاغنياء اللي كل سنة في باريس و لندن و يتباهون في اموال ما ندري مصدرها من وين ، افرضوا عليهم الزكاة و الضريبة لكن اعفوا عن اللي دخلهم يسد حاجتهم ..فعلا تخبط يجعلنا كدولة راسمالية المال في يدين ثلة من المتسلطين و النتيجة راح تكون مؤلمة اذا لم يتدارك الوضع …

  • ماجد

    بتاريخ 28 يوليو، 2019 - 1:34 م

    لاحول الله ولاقوة الا بالله اتمنى انه منشور كذب

  • ابو عبد العزيز

    بتاريخ 28 يوليو، 2019 - 1:30 م

    قالو الفاتوره الثابته ولقينها السم في العسل

  • Arif

    بتاريخ 28 يوليو، 2019 - 5:51 م

    الحرامي يظل حرامي حسبنا الله ونعم الوكيل

  • أبو يوسف

    بتاريخ 20 نوفمبر، 2019 - 12:50 ص

    يوجد مشكلة
    ألا وهي أنه في حال تم تطبيق الفكرة للوحدات السكنية والشقق المؤجرة والتي في أي لحظة يخرج المستأجر بدون ما يدفع المستحقات المجدولة هنا يتحملها صاحب العقار أو المستأجر الجديد حيث أنها حصلت مع أحد الزملاء
    وتقبلوا تحياتي وتقديري،،

اكتب تعليق