.

logo




فيديو الخطأ القاتل.. رصاصة بدلاً من صاعق كهربائي على متهم في زنزانة

ارتكب ضابط شرطة أمريكي خطأ قاتلاً، حيث أطلق النار من مسدسه على متهم داخل حجرة الاحتجاز، في حين كان الضابط ينوي استخدام الصاعق الكهربائي ضد المتهم، ورغم ذلك رفض قاض بولاية بنسلفانيا توجيه اتهام للضابط.

وحسب صحيفة ” الديلي ميل” البريطانية، وقع الحادث يوم 3 مارس الماضي، في أحد مقار الاحتجاز الشرطية ببلدة نيو هوب في مقاطعة باكس، بولاية بنسلفانيا.

وبدأت الواقعة أثناء تفتيش المتهم بريان رايلينج، 38 عاماً، داخل مقر الاحتجاز، وذلك حين سقطت من ملابسه لفافة بيضاء، فحاول بسرعة التقاطها وإخفاءها، لكن أحد ضباط الشرطة حاول التقاطها، ودخل الرجل في صراع مع الضابطين، وفي محاولة للسيطرة عليه، قرر أحد الضابطين إخراج الصاعق الكهربائي واستخدامه ضد المتهم، لكن الضابط أخطأ وأخرج مسدسه، وأطلق منه رصاصة على المتهم، الذي أصيب في بطنه بشكل مباشر، وسقط يتلوى من الألم، وقد تم نقل رايلينج إلى المستشفى حيث تم علاجه من حالة حرجة بسبب جرحه.

وقالت الصحيفة: إن القاضي ماثيو ونتراب في مقاطعة باكس، قرر عدم توجيه اتهام لضابط الشرطة، وكتب ونتراب في تقريره: ” إن إطلاق النار لم يكن له مبرر، لكنه ليس جنائياً، ولا يمثل جريمة ولذلك لم يتم توجيه اتهام للضابط”، ويضيف القاضي: ” إن ضابط الشرطة قد أحيل للتقاعد بعد بلوغه السن القانونية، بداية شهر إبريل الجاري”.

ويواجه المتهم المحاكمة في قضيتين جنائيتين منفصلتين، بسبب السرقة بالإكراه والاعتداء على ضحاياه.


اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن