.





عمرو موسى يكشف حقيقة تعرضه لمحاولتي اغتيال في لبنان والعراق

كشف عمرو موسى، الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية ووزير الخارجية، عن كثير من الأسرار حول أوضاع المنطقة أثناء توليه منصب وزير الخارجية وما يتعلق بالوضع الراهن، وحقيقة تعرضه لمحاولة اغتيال وذلك خلال حوار أجرته معه “إندبندنت عربية”.

وقال “موسى”، فى رده عن دور قطر في المنطقة، إن “هناك علامات استفهام ترتبط بالسياسة القطرية النشطة منذ تسعينيات القرن الماضي، لكن في الوقت ذاته لا يمكن لقطر أن تمتلك مقاليد السيطرة على المنطقة مهما أوتيت من قوة لأسباب جيوإستراتيجية واضحة”.

وبيَّن حقيقة تعرضه لمحاولتي اغتيال إحداهما في لبنان والأخرى في العراق، مؤكدًا أن هذا الأمر تردد أكثر من مرة، مضيفا: “الحقيقة أني تلقيت تهديدات كثيرة، لكن لم تصل إلى حد المحاولة الفعلية، وفي المجمل لم أهتم”.

وتابع: “كانت الحراسة حولي مُشددة على الدوام، وفي العراق حيث كانت أكثرية التهديدات، خاصة عندما كنت مُصممًا على السفر في مواقيت صعبة أمنيًا فعلًا كانت الحراسة مشددة جدًا وقامت بها قوات البشمركة الكردية”.


اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن