.

logo




شاهد: لحظة وضع ولي العهد حجر أساس مدينة الملك سلمان للطاقة




رعى ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء الأمير محمد بن سلمان، اليوم الإثنين، حفل تدشين المرحلة الأولى من مشروع مدينة الملك سلمان للطاقة (سبارك) التي تقع بين حاضرتي الدمام والأحساء في المنطقة الشرقية.

وتتولى شركة أرامكو السعودية تطوير البنية التحتية للمدينة وتشغيلها وإدارتها وصيانتها بالشراكة مع الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية “مدن”، وسيجري العمل على تطوير المدينة من خلال ثلاث مراحل، على مساحة إجمالية تبلغ 50 كيلومترًا مربعًا، بينما تغطي مساحة المرحلة الأولى 12 كيلومترًا مربعًا، وتنتهي أعمال تطويرها بالكامل في 2021.

وتُعد مدينة الملك سلمان للطاقة انعكاساً لمُستهدفات رؤية المملكة 2030، وتجسيداً لبرامجها التنفيذية، ومن أبرزها “برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية”، الساعي لتحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، من خلال تحويل المملكة إلى قوة صناعية رائدة ومنصة لوجستية عالمية في مجالات النمو الواعدة، عبر التركيز على أربعة قطاعات حيوية هي: الصناعة، التعدين، الطاقة، الخدمات اللوجستية.

تجدر الإشارة إلى أن مشروع مدينة الملك سلمان للطاقة يدعم برنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد، الذي يُعرف اختصاراً باسم برنامج “اكتفاء”، الذي كانت “أرامكو السعودية” قد أطلقته في ديسمبر عام 2015م، بهدف الاستفادة من العلاقة بينها وبين المُصنعين، والموردين، ومقدمي الخدمات، لتعزيز أهداف الشركة ورفع مستوى المحتوى المحلي إلى نحو 70% مع نهاية عام 2021م.






اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن