.

logo




البنتاغون يطور برنامجًا سريًا لمراقبة الأجسام الفضائية

طورت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” برنامجًا كلفها ملايين الدولارات لرصد الأجسام الغريبة في السماء.

وبحسب صحيفة “بوليتيكو” الأمريكية، فإن التكلفة السنوية لعمل البرنامج المتقدم المعني برصد التهديدات الجوية وصلت إلى 22 مليون دولار أمريكي بين عامي 2007 و2012.

وتابعت الصحيفة، أن وزارة الدفاع الأمريكية لم تكشف عن هذا البرنامج السري سوى السبت الماضي عندما قرر المسؤولون تحويل انتباههم والتمويل لأولويات أخرى ، وفقاً لـ إرم نيوز .

كان زعيم الحزب الديموقراطي السابق في مجلس الشيوخ عن ولاية نيفادا الأمريكية “هاري ريد”، المعروف بهوسه وحماسه لظواهر الفضاء، هو من طلب تمويل هذا البرنامج لرصد الطائرات مجهولة الهوية.

وبدأ “ريد” السعي لإنشاء البرنامج بدعم من عضوي مجلس الشيوخ الراحل دانيال إينوي (عن ولاية هاواوي) والجمهوري تيد ستيفنز (عن ولاية ألاسكا).

وذكر مؤسس البرنامج الملياردير “بوب بيغيلو”، أن مخلوقات من خارج كوكب الأرض تقوم بزيارات دورية لنا.

وكشفت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأمركيية “دانا وايت” للصحيفة أن البرنامج لا يزال موجودًا، مشيرةً إلى أن عملياته قد أنجزت في العام 2012، وإلى وجود قضايا أخرى أكثر أهمية تستحق التمويل بدلًا منه.

أحد مخاوف المسؤولين الأمريكيين كانت احتمالية أن تكون الظواهر الغريبة أسلحة متقدمة أو تكنولوجيا حديثة طورتها دول أجنبية مثل روسيا أو الصين لتهديد الولايات المتحدة.

ليصلك كل جديد من موقع مشاهد … يمكنكم متابعتنا عبر موقع “تويتر” بالضغط : هنا


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق