.

logo




مفاجأة غير متوقعة بشأن المصري “المعتدى” عليه في الكويت !

أظهر مقطع فيديو تداوله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي أن الوافد المصري “وحيد رفاعي”، الذي تعرّض للضرب المبرح على يد كويتي في أحد أسواق الشويخ الصناعية، هو من بدأ الشجار مع الكويتي ولجأ لاستخدام مفك.

وتحولت قضية المصري “وحيد” من ضحية إلى جانٍ، بعدما اتهمه الكويتي بدوره، بأنه هو من بدأ بشتمه وضربه، فيما أحيلت قضية الوافد المصري للنيابة العامة، بعدما تحوّلت قضيته من جنحة إلى جناية، إثر تقرير الطبيب الشرعي الذي أفاد بوجود كسور في أنف “وحيد”.

وأفصح مصدر أمني، أن مذكرة الاتهام المرفوعة للنيابة تضمنت اتهامات ضد الكويتي بالاعتداء بالضرب على المصري، فيما وجه الكويتي -أيضًا- تهمتين للطرف الآخر بالسب والضرب، وفقًا لصحيفة “الرأي”.

وشدد الكويتي في التحقيقات، أنه لم يكن هو البادئ بالضرب، وأن “وحيد” هو من بدأ بشتمه ثم اعتدى عليه بآلة حادة تركت آثارها في رأسه.

وأفاد “وحيد” أن القنصلية المصرية تحملت تكاليف علاجه، لافتا إلى أن كفيله كان مصرًا على سداد الرسوم، إلا أن القنصلية تولت القضية، مشددًا على أن الكويت بلد قانون وسيأخذ حقه عن طريق المحكمة، قائلًا: ما تردد عن تحمل الكويت، وتحديداً وزارة الشؤون تكاليف علاجي ومعيشة أسرتي غير صحيح بالمطلق، فلدي ما يُثبت أن قنصلية بلادي بإشراف من القنصل هويدا عصام هي من تحملت ذلك وسددت المبلغ بالكامل.

وتابع “وحيد”: جئت إلى الكويت للعمل، وما تعرضت له سينتهي بإذن الله، بعد أن أتعافى وأعود إلى عملي وأتكفل بنفسي بنفقة أسرتي ولا أحتاج لمن يعولني، وفي حال عدم قدرتي على العمل وتحمل أعباء الحياة سأعود فوراً إلى بلدي.

ليصلك كل جديد من موقع مشاهد … يمكنكم متابعتنا عبر موقع “تويتر” بالضغط : هنا


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق