.

logo




“اتهمتني بالكفر والإلحاد”.. مصر : قاتل سلمى بهجت يكشف “مفاجآت جديدة” في التحقيقات

كشف إسلام محمد المتهم بقتل زميلته سلمى بهجت عمداً مع سبق الإصرار والترصد، أنه اختلف مع المجني عليها لمحاولاته منعها من العمل أو لقاء صديقاتها، معللا ذلك بحرصه الشديد عليها.

وأوضح “محمد” في اعترافاته أن علاقتهما انقطعت بعد ذلك ولم يكن ثمة تواصل بينه وبين المجني عليها، وذلك على خلفية اتهامها له بالكفر والإلحاد لما رسمه على جسده من وشوم، مشيرا إلى أن تلك الرسومات على جسده لمجرد لفت الانتباه له.

وأشار إلى أنه عقب انقطاعها عنه بسبب الوشوم المتواجدة على جسده قام بتهديدها بالإساءة إلى سمعتها، ومن ثم تهديدها بالقتل، مشيرا إلى أنه في يوم 29 يونيو عقد العزم على قتلها داخل الجامعة، حيث كانت بحوزته آلة حادة إلا أن محاولته باءت بالفشل.

وقام المتهم في نفس اليوم وبمجرد علمه بتواجد والدها في الجامعة، بالاتصال بوالديه للحضور وخطبتها منه، إلا أن والد المجني عليها سلمى بهجت رفض خطبتهما حتى يزيل الرسومات من على جسده ويستكمل دراسته.

وكشفت التحقيقات ارتكاب المتهم للجريمة بعد ملاحقته المجني عليها لفترة هددها فيها وذويها بالإساءة لسمعتها وقتلها إثر رفضهم خطبته لها، لسوء سلوكه وتعاطيه المواد المخدرة وشذوذ أفكاره ومعتقداته.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق




إعلان


This will close in 20 seconds