.

logo




ملك الأردن يكشف مصير أسرة الأمير حمزة بعد وضعه تحت الإقامة الجبرية

كشف ملك الأردن الملك عبدالله الثاني، في رسالته المطولة التي وجهها إلى الشعب الأردني، عن مصير أسرة الأمير حمزة بعد وضعه تحت الإقامة الجبرية، وذلك ضمن حيثيات القرار التي تضمنته الإرادة الملكية السامية المتعلقة بتقييد اتصالات وتحركات وإقامة الأمير حمزة.

وأوضح الملك عبدالله الثاني، أن الأمير حمزة سيبقى في قصره وسيوفر له حاجات تضمن له العيش اللائق، ولن يحصل على المساحة التي استغلها سابقاً للإساءة للوطن ومؤسساته وأسرته، ومحاولة تعريض استقرار الأردن للخطر.

وأشار:”أهل بيت الأمير حمزة، فلا يحملون وزر ما فعل، فهم أهل بيتي، لهم مني في المستقبل، كما في الماضي، كل الرّعاية والمحبّة والعناية”.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق






إعلان


This will close in 20 seconds