.

logo




الديوان الملكي الأردني يعلن تقييد اتصالات وإقامة وتحركات الأمير حمزة

أعلن الديوان الملكي الأردني اليوم الخميس تقييد اتصالات وإقامة وتحركات الأمير حمزة .

وقال العاهل الأردني: مارست أقصى درجات التسامح مع أخي والتمست له الأعذار على أمل أنه سينضج يوما.

وأضاف : الأمير حمزة قدم مصالحه على الوطن ويعيش في ضيق هواجسه ويتلاعب بالحقائق والأحداث لتعزيز روايته الزائفة.

وتابع الملك عبدالله : وبالنظر إلى سلوك الأمير الهدام، فإنني لن أفاجأ إذا ما خرج علينا بعد هذا كله برسائل مسيئة تطعن بالوطن والمؤسسات. لكنني وكل أبناء شعبنا لن نهدر وقتنا في الرد عليه، لقناعتي بأنه سيستمر في روايته المضللة طوال حياته. إننا لا نملك ترف الوقت للتعامل مع هذه الروايات؛ فأمامنا الكثير من الأولويات الوطنية والتحديات التي يجب أن نواجهها بشكل سريع وصارم.

وسنوفّر لحمزة كل ما يحتاجه لضمان العيش اللائق، لكنه لن يحصل على المساحة التي كان يستغلها للإساءة للوطن ومؤسساته وأسرته، ومحاولة تعريض استقرار الأردن للخطر. فالأردن أكبر منّا جميعا، ومصالح شعبنا أكبر من أي فرد منه، ولن أرضى أن يكون الوطن حبيس نزوات شخص لم يقدم شيئا لبلده. وبناء على ذلك، سيبقى حمزة في قصره التزاماً بقرار مجلس العائلة، ولضمان عدم تكرار أي من تصرفاته غير المسؤولة، والتي إن تكررت سيتم التعامل معها.

أما أهل بيت الأمير حمزة، فلا يحملون وزر ما فعل، فهم أهل بيتي، لهم مني في المستقبل، كما في الماضي، كل الرّعاية والمحبّة والعناية.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق






إعلان


This will close in 20 seconds