.

logo




بعد القبض عليه .. معلومات جديدة وصادمة عن أشهر نصاب يمني عقد اجتماع داخل قاعة بجدة

كشفت قناة الإخبارية خلال تقرير إخباري عن تفاصيل القبض على أشهر نصاب يمني مقيم أدعى تكليفه بالسعي في منح الجنسية السعودية وتسهيلات الإقامة لفئات محددة من الجمهورية الوطنية اليمنية .

مؤتمر داخل قاعة احتفالات

وقال مراسل الإخبارية عبر التقرير أن المقبوض عليه زعم خلال مؤتمر رتب له داخل قاعة احتفالات في محافظة جدة ، أن المملكة تتبنى مشروعاً لتصحيح أوضاع بعض المقيمين في السعودية .

ينتمي لأسرة محدودة الدخل

وأوضح المراسل ، أن المتهم ينتمي لأسرة محدودة الدخل سكنت في حي شعبي بمدينة الدمام ، ورُصد بممارسة العديد من عمليات الاحتيال المالي ، ولكن لم يٌسجن لقدرته الفائقة في عدم ترك أدلة خلفه .

ظهوره في أكبر عملية احتيال عام 2012

وأضاف مراسل الإخبارية ، أن المقبوض عليه ظهر في أكبر عملية احتيال له في أكتوبر عام 2012 ، وأعلن يومها عبر مؤتمر صحفي في صنعاء ، عن تطوير مشروع عقاري بقيمة 20 مليار دولار أمريكي في عدن وكان وزير السياحة اليمني جالساً إلى جواره ، ما ساعد على انتشار بيانه سريعاً ، ولقي المشروع ترحيباً كبيراً ، فيما علق سياسيا بارزا حينها في حديث شخصي :” كيف للدولة أن تستوعب مشروعا عقاريا يعادل 7 أضعاف ميزانيتها ؟” .

ليست العملية الأولى

وقال المراسل ، أن عملية مؤتمر جدة ليست الأولى له ، فقبل عقدين فعل الشيء ذاته في مدينة الدمام ، حيث فتح مجلس بيت والده في الحي الشعبي القزاز ، لأبناء المحافظات الجنوبية باليمن ، ووضع لوحة خارجية عليها أسمه مسبوقا بلقب الشيخ ، ووعد رواد المجلس بالجنسية السعودية وأن ذلك بتكليف من سلطات عليا كما أدعى أمام الكثير .

شراكة مستترة مع مواطن

وأكد مراسل الإخبارية ، أن المتهم يعمل في شراكة مٌستتره مع مواطن سعودي منذ سنوات ويظهر بصفته مديراً تنفيذياً بدأ من مكتب صغير بشارع المزارع في الدمام ثم انتقلا لعدة مواقع .


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق






إعلان


This will close in 20 seconds