.

logo




التحقيق في وفاة أم لثلاثة أطفال فجأة بعد مراجعة مستشفى في المدينة.. وزوجها يكشف تفاصيل ما حدث بعد أخذ الحقنة الغامضة

فتحت مديرية الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة، التحقيق في شكوى شخص ضد أحد المستشفيات الحكومية متهماً طاقماً طبياً بالتسبب في وفاة زوجته بشكل غامض.

وأوضحت صحة المدينة أنها استقبلت شكوى الزوج وأحالتها للتحقيق في جهة الاختصاص.

وقال “جمال” في شكواه، أن زوجته كانت تعاني من مرض سرطان الدم الحاد منذ 5 أشهر وخضعت للعلاج الطبي المكثف، موضحا أن الأطباء أكدوا من خلال تقرير طبي مكتوب أنها في طريقها للتعافي، وباتت صحتها مستقرة بعد تلقيها للعلاج فترة 3 أشهر .

ولفت إلى أنه اصطحب زوجته “براءة” إلى المستشفى بعد 20 يوما من تلقيها العلاج الكيماوي حيث كانت حالتها مستقرة، موضحا أن زوجته أجريت لها التحاليل وقياس العلامات الحيوية كاملة وبعد صدور نتائج التحاليل تم نقل دم وصفائح دموية لها وتقرر خروجها بعد التأكد من صحتها بنفس اليوم، وفق صحيفة “المدينة”.

واستطرد أنه تم إعطاء زوجته إبرة الصبغة لعمل أشعة مصبغية لها وبعد انتهاء الأشعة أكد بطلبه للطبيب على تناولها المياه والسوائل لإزالة أثر الصبغة من الجسم، مبينا أن الطبيب رفض ذلك وقال ننتظر صدور نتيجة الأشعة.

وتابع:”قابلت استشاري أمراض الدم وطلب مني التبرع بصورة عاجلة بالصفائح الدموية ولكنها توفيت، وعند استفساري عن سبب الوفاة لم يجبني أحدهم إلا بقضاء وقدر”.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق