.

logo




صورة لوزيرة سودانية مع مسؤول سابق تشعل غضب السوشيال ميديا.. والكشف عن قصتها!

مشاهد المملكة: أثارت صورة نشرها ناشطون لوزيرة التعليم العالي انتصار صغيرون مع مأمون حميدة الوزير السابق في حكومة نظام الإخوان وأحد أصحاب الجامعات الخاصة، والذي كان مقربا من المعزول عمر البشير، ضجت على وسائط التواصل الاجتماعي في السودان خلال اليومين الماضيين.

وبحسب “سكاي نيوز”، فرغم اعتذار وزارة التعليم العالي للشعب السوداني عن “الربكة” و”الإحباط” اللذان سببتهما الصورة، إلا أنها أشارت إلى أن الصور التي تجمع الوزيرة صغيرون بحميدة، تم انتقاؤها بدقة، والتركيز عليها دون غيرها من الصور التي تم التقاطها في ذات المناسبة.

وبررت وزارة التعليم العالي في بيان ظهور الوزيرة مع وزير البشير السابق “حميدة”، على أنه جاء في إطار دعوة تلقتها من طلاب جامعة العلوم والتكنولوجيا التي يمتلكها الأخير، للاطلاع على معرض الكتاب والتراث والتشكيل.

وذكر بيان الوزارة أن حميدة هو أحد رموز النظام السابق الذين سعوا بكل ما لديهم لإجهاض الثورة، وقمع الطلاب، وأن دعوة الوزيرة تمت كما يحدث من كل مؤسسات التعليم العالي التي تشمل الجامعات الحكومية والخاصة لحضور فعاليات اليوبيل الفضي للجامعة.

من جهتهم عبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن استيائهم الشديد من ظهور وزيرة أتت بها حكومة ثورة قامت على نظام كان طرف الصورة الثاني أحد كبار داعميه وحماته.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق