.

logo




ظهور أدلة جديدة بشأن تسرب “كورونا” من مختبر صيني

مشاهد المملكة: كشفت تقارير إعلامية غربية عن أن عالم عسكري صيني على علاقة بالولايات المتحدة، تقدم ببراءة اختراع للقاح مضاد لفيروس كورونا، وذلك قبل الإعلان رسميا عن أنه أصبح وباءً عالميًا.

وأشارت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إلى أن الطبيب “يوسين زهو” الذي عمل لصالح جيش التحرير الشعبي الصيني تقدم ببراءة الاختراع في ٢٤ فبراير ٢٠٢٠م وفقا لصحيفة أسترالية.

وأضافت أن تاريخ التقدم ببراءة الاختراع واكتشاف لقاح للفيروس كان بعد ٥ أسابيع فقط من تأكيد الصين انتقال الفيروس إلى البشر.

وتحدثت عن أن “زهو” عمل مع علماء من “معهد ووهان الصيني لعلم الفيروسات” ومن بينهم، نائبة مدير المعهد المعروفة ببحثها عن فيروس كورونا في الخفافيش.

واعتبرت الصحيفة أن تلك العلاقة تعزز الاعتقاد بأن الفيروس تسرب من المعمل وأن الصين كانت على علم بانتقاله للبشر قبل فترة طويلة من تحذيرها للعالم بشأنه.

ولفتت الصحيفة إلى أن “زهو” توفى وفاة غامضة بعد أقل من ٣ أشهر من تقدمه ببراءة الاختراع، ولم يتم تسليط الضوء على وفاته في الصين ولم يتم تناول وفاته سوى في وسيلة إعلام صينية واحدة على الرغم من شهرته هناك.

وذكرت الصحيفة أن “زهو” عمل من قبل في بحث مرتبط بمعاهد بحثية أمريكية كجامعة مينيسوتا ومركز أبحاث الدم في نيويورك.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق