.

logo




شاهد.. لحظة اغتيال أتراك بنيران الأسلحة الرشاشة داخل محل جوالات بسوريا

أظهر مقطع فيديو انتشر على موقع التواصل الاجتماعي تويتر خلال الساعات الماضية، لحظة اغتيال عنصرين من عناصر فصيل تابع لأنقرة يعرف باسم ميليشيا “الجيش الوطني- فصيل السلطان مراد”، في سوريا.

وقد التقطت كاميرات المراقبة فيديو أظهر اثنين من عناصر الفصيل المذكور في محل تجاري لبيع الهواتف النقالة، وأثناء حوار مع البائع باغتت طلقات رصاص العنصرين وأردتهما أرضاً.

فيما أوضح مقطع آخر، 3 سيارات تؤوي مجهولين اصطفت أمام المحل ليتدرج منها مجهولون مسلحون، أطلق أحدهم النار ثم انطلقت المجموعة عائدة بالسيارات نفسها.

في مقطع آخر ظهر القاتل يعترف بجريمته، ويبرر الأمر من أن أحد القتلى كان قتل أخاه قبل فترة، وحين قدم بلاغاً للمحاكم المتواجدة في تلك المناطق لم تحرك ساكناً.

وأضاف أن العنصر المذكور ترك أخاه ممدداً على الأرض لساعات دون إسعاف، كما منع أحداً من الاقتراب وإسعافه إلى أن مات، وعندما اشتكى للفصيل المنتمي إليه قاتل أخيه، لم يتحرك أحد بل جاءه الرد بأن الشخص المذكور مفصول.

ثم عاد وأوضح أنه أرتأى أمام غياب “القانون” كما أسماه، أن يأخذ حق أخيه بنفسه، فقتل القاتل.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق