.

logo




علامات خطيرة تشير إلى الإصابة بالكبد الدهني

مشاهد المملكة: يرتبط مرض الكبد الدهني غير الكحولي بمجموعة من الحالات الصحية، مثل السمنة وارتفاع ضغط الدم ووجود مستويات عالية من الدهون في الكبد، وهناك كذلك علامات خطيرة تتسبب في تغيرات في جسم المصاب، مثل تغير الهرمونات لدى النساء وتقلص الخصيتين لدى الرجال.

ففي بداية المرض قد لا يلاحظ أغلب المصابين هذه الأعراض، لأنه في كثير من الأحيان يبقى دون أعراض لعقود حتى وصوله المراحل المتقدمة، لهذا يسمى بـ “الوباء الصامت”.

وأكد ا البروفيسور لورانس سيرفاتي، إن أفضل علاج لمرض الكبد الدهني يعتمد على فقدان الوزن، والذي لا يمكن أن يحدث إلا من خلال نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية مصحوبا بممارسة الرياضة بانتظام، موضحًا أن فقدان الوزن بنسبة 8 إلى 10٪ يحسن بالفعل وظائف الكبد ويقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

ويقول البروفيسور، فيكتور دي ليدغن، أخصائي أمراض الكبد في مستشفى جامعة بوردو الفرنسية، “إنه لا يوجد دواء يمكنه علاج مرض الكبد الدهني حتى الآن، ولكن هناك العديد من التجارب العلاجية جارية التطوير، وبحلول عام 2021، سيكون لدينا عينات منها في السوق”.

وهناك بعض الأعراض التي يجب التنبه إليها والقيام بكشف فوري عن حالة الكبد إذا ما كنت تعاني منها: ( تورم في البطن والساقين، وحكة جلدية مستمرة، واصفرار البشرة وبيان العينين، وتساقط الشعر، واحمرار راحتي اليدين، والنزيف السريع، والارتباك السريع وصعوبة التركيز وضعف الذاكرة).

وتؤثر أمراض الكبد المزمنة في جميع أنحاء العالم على ما يقرب من مليار شخص.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق