.

logo




وافد عربي يقتل أخر من بني جلدته طعناً بساطور في رقبته محاولاً فصل رأسه بجازان.. تعرف على التفاصيل!

قتل وافدٌ (من جنسية عربية) آخرَ من جنسيته، في جريمة قتل بشعة شهدتها بلدة البديع بمنطقة جازان، اليوم (الأربعاء).

ولا تزال ملابسات الجريمة غامضة، فيما تحاول الجهات الأمنية (التي انتقلت إلى مسرح الجريمة)، كشف ملابساتها، لا سيما عقب إلقاء القبض على القاتل.

وأكدت مصادر بحسب “عاجل” أن الجاني والمجني عليه لم تظهر عليهما أي بوادر خلاف قبل وقوع جريمة القتل، وأنهما قضيا لحظاتهما الأخيرة معًا برفقة آخرين من جنسيتهما.

وأنهم تناولوا وجبة عشاء قبل افتراقهم جميعًا إلى حال سبيلهم، وبعد وقت قصير سمع أحد العمال صيحات أطلقها شخص من داخل حوش مهجور، الذي يقع الحوش شرق البديع.

وعلى إثر الصرخة أسرع لمعرفة ما يحدث ليُفاجأ بأن أحد أقاربه العمال ملقى على الأرض ومضرج بدمائه وقد فارق الحياة.

وتلقى القتيل ضربة بسلاح أبيض (ساطور) في الرقبة، كادت تفصل رأسه عن جسده.

وأضافت المصادر أن الشرطة تلقت بلاغًا بالحادثة وحضرت إلى الموقع فرق مختصة وأمنية، ومنها الأدلة الجنائية والطبيب الشرعي.

وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة ورفع البصمات والتحفظ على الأداة المستخدمة في القتل، وإيداع القاتل قسم التوقيف بمركز الشرطة تمهيدًا للتحقيق معه ومعرفة دوافع الجريمة.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق