.

logo




بعد إعلان وفاتها داخل العمليات .. بالفيديو : ممثلة مصرية تروي تفاصيل مثيرة!

مشاهد المملكة : روت الفنانة المصرية زينب وهبي تفاصيل مؤثرة عن قصة عودتها للحياة بعد إعلان وفاتها بغرفة العمليات أثناء ولادة ابنها الثاني، مؤكدة أن هذه التجربة أصابتها بصدمة كبيرة غيرت الكثير في معتقداتها الدينية.

وقالت زينب وهبي خلال تصريحات تليفزيونية :“أنا توفيت ورجعت للحياة مرة أخرى بمعجزة، رأيت بالفعل الموت بعيني الحمد لله، ففي البداية كنت حاملا في ابني الثاني، وبعد وضعي الجنين بثوان توقف قلبي وفجأة رأيت نفسي فوق سقف الغرفة، والمساعد يطلب المساعدة من الطبيب“.

وأضافت :“المشهد انقطع ثم رأيت نفسي وأنا طفلة وعمري يمر أمامي حتى سني الحالي، ثم رأيت زوجي المخرج الراحل، وهو يخرج عملا مع الفنانة رغدة، ورأيت ابني الكبير وأنا أطير فوق كل هذه الأحداث، ثم شاهدت أسطوانة مظلمة وأدخل داخلها وفي نهاية هذا الممر أو النفق رأيت أمي وهي متوفية وفاتحة يديها وتستقبلني“.

وأكملت :“اعتدلت في النهاية ووصلت لها فعلا واحتضنتني وكنت أريد أن أسير معها لنور خلفها قوي وظللت أدفعها بقوة حتى أسير معها ولكنها حضنتني بقوة وأعادتني بدفعة قوية حتى شهقت وفتحت عيني على جلسات كهرباء حينها شعرت أني عدت للحياة وفتحت عيني ووجدت ممرضات وطبيبا يبكون بشدة وعلمت أن سبب وفاتي المؤقت تسمم حمل“.

وأشارت زينب وهبي إلى أن الطفل توفي بعد الولادة بشهرين، لكن التجربة غيرت شخصيتها، وجعلتها تكتسب معتقدات إيمانية جديدة وتصديقا لقدرة الله.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق