.

logo




السرطان يغزو أجساد أطفال البصرة في العراق ويقتل العشرات.. والكشف عن سر تفشي المرض الخطير

 

أظهرت إحصائيات رسمية صادرة عن محافظة البصرة في العراق، زيادة ملحوظة في أعداد الإصابات بمرض السرطان بنسبة ألفي إصابة خلال عام 2019. ، فيما أودى المرض بحياة عشرات الأطفال.

تصاعد نسبة التلوث البيئي
وأرجع مدير دائرة البيئة والصحة في المنطقة الجنوبية العراقية، وليد الموسوي، أسباب الزيادة الحاصلة في انتشار المرض المستعصي إلى تصاعد نسبة التلوث البيئي، بحسب موقع “الحرة”.

 

وأشار “الموسوي” إلى أن “رمي المخلفات وتفريغ مياه الصرف الصحي لقرابة خمسة عشر مستشفى من مستشفيات البصرة في الأنهار الداخلية، وذلك لعدم وجود محطات بيولوجية خاصة بتلك المستشفيات.

لم تعد آمنة للعيش
من جانبه، أكد خبير البيئة في جامعة البصرة، الدكتور شكري الحسن، أن “البصرة لم تعد آمنة للعيش، بسبب عدم معالجة مصادر التلوث المتنوعة مثل الأنهار، التي لم تعد صالحة للاستخدام البشري والاستخدامات الأخرى”.

يذكر أن سنوات الحرب العراقية-الإيرانية (1980-1988) التي تم استخدام أنواع مختلفة من الأسلحة والذخائر الملوثة باليورانيوم فيها، تركت هي الأخرى أثرا كبيرا على صحة المواطنين في هذه المحافظة الجنوبية.

 


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق