.

logo




تطورات مفاجئة في واقعة تعنيف فتاة من قبل أسرتها بالقصيم .. هذا ما طلبته من الحماية الاجتماعية!

 

طالبت الفتاة التي تعرضت للتعنيف من قبل أسرتها في القصيم من الحماية الاجتماعية بالتريث وعدم التدخل لأنها تريد التفكير في مصيرها.

ووفقا لـ«الوطن» قالت الفتاة إنها تريد التفكير في القرار الذي ستتخذه، سواء باللجوء إلى الشرطة للحديث مع أهلها، أو الخروج من مقر معيشتها.

 

بدوره قال مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، الدكتور فهد المطلق، أنه إشارة إلى ما تم تداوله عبر تويتر عن فتاة تتعرض للعنف في القصيم من قبل أسرتها، تم التواصل معها، وطلبت التريث من قبل الحماية الاجتماعية وعدم التدخل.

وأشار المطلق إلى أن الفتاة تحت المتابعة، وعند التواصل معها كان طلبها إكمال دراستها فقط، وهي فتاة تبلغ من العمر 21.

وبين أن آثار العنف في الفتاة توضح أن له مدة من الزمن، وتم إعطاؤها أرقام العنف الأسري للتدخل السريع وإفهامها أنهم في خدمتها.

 


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق