.

logo




“الملياردير المفلس” يكشف عن أمنيته الغريبة التي تحققت !

 

تبرع رجل أعمال أمريكي يدعى تشاك فيني، بكافة ثروته للأعمال الخيرية بينما لا يزال على قيد الحياة ليجد نفسه مفلسا بالفعل، بحسب حوار مطول أجرته مجلة فوربس الأميركية.

 

ويقول فيني في حواره “لقد تعلمنا الكثير… أشعر بالرضا والسعادة التامة. أشكر كل من ساعدني خلال تلك الرحلة الطويلة.

وأضاف: لكل هؤلاء الذين يتساءلون عن جدوى التبرع والعطاء وأنت على قيد الحياة أقول لهم… جربوا الأمر سيعجبكم بكل تأكيد”.

 

وأنفق فيني نحو 350 مليون دولار على جزيرة روزفلت المهملة في ولاية نيويورك ونجح في تحويلها إلى مركز كبير لصناعة التكنولوجيا.

وعلى مدار الأربعة عقود الماضية تبرع فيني بنحو 8 مليارات دولار للجمعيات الخيرية والجامعات حول العالم من خلال مؤسسته للأعمال الخيرية في وقت لم يجنب فيه الرجل من تلك الثروة سوى مليوني دولار له ولزوجته.

 

ويلخص فيني مسيرته في مجال الأعمال الخيرية في مجموعة من الكلمات إذ يقول “لا أرى سببا واضحا لماذا ينبغي علينا تأجيل العطاء في وقت من الممكن أن نسهم فيه بإحداث تغيير كبير وتحقيق إنجازات من خلال دعم الأشياء التي تحتاج إلى المساعدة. حقا إنها لمتعة كبيرة أن تعطي وأنت حي على أن تعطي وتتبرع بعد وفاتك”.

 


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق