.

logo




بالفيديو .. دبلوماسي قطري في موقف محرج بسبب موقف بلاده من الإخوان

من جديد دبلوماسي قطري في موقف لا يحسد عليه.. هذه المرة في باريس، والسبب في سياسات الدوحة، لا سيما دعمها للإرهاب، حيث وجد الدبلوماسي العامل في السفارة القطرية لدى فرنسا نفسه محاصراً بأسئلة عن جماعة الإخوان التي توفر قطر لها ملاذات آمنة.

فمطالبات المجتمع الدولي الدوحة بوقف دعم وتمويل الإرهاب تقابلها قطر بتعنت ومكابرة شديدين.

وتنظيم الإخوان الذي تدعمه الدوحة والمصنف في دول عدة تنظيماً إرهابياً، وجدت قياداته في #قطر ملاذاً آمناً، إلا أن السكرتير الأول في السفارة القطرية بباريس، خاطر الخاطر، حين وجد نفسه محاصراً بأسئلة الناشطين عن جماعة الإخوان، اضطر إلى الإعلان صراحة عن موقف رافض لهذه الجماعة.

وقال الخاطر: “أنا.. أنا شخصياً ضد #الإخوان_المسلمين… شخصياً بالتأكيد (ضد الإخوان)”.

وبسؤاله عن كونه ضد الإسلام السياسي، رد قائلاً: “أنا؟ شخصيا؟ أنا ضد”.

وبسؤاله عما إذا كان يؤيد العلمانية وفصل الدين عن الدولة، قال الخاطر: “شخصياً نعم، وأيضاً كدبلوماسي”.

موقف الدبلوماسي القطري أثار علامات استفهام حول تناقض الموقف القطري من الإخوان.

لكن يبدو أن هذه الجماعة تسببت – كعادتها – في زرع الخلاف، حتى بين الحكومة القطرية ودبلوماسييها.

المصدر : alarabiya.net

ليصلك كل جديد من موقع مشاهد … يمكنكم متابعتنا عبر “تويتر” بالضغط : هنا


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق