.

logo




تفاصيل وفاة امرأة حامل في توأم تفجر موجة غضب في لبنان .. ومغرد: ميرنا شهيدة بلد السرقات والمافيات!

توفيت شابة تدعى ميرنا غمراوي مع توأميها الحامل بهما في الشهر الثامن بسبب انقطاع الكهرباء بلبنان، لأنها كانت بأمس الحاجة للتهوية أو التكييف للتخفيف من عبء حملها في الصيف الحار.

 

وبعد خبر رحيلها المفاجئ ، ألقى البعض اللوم على الدولة وتقصيرها الفاضح في تأمين الكهرباء الذي تسبب بوفاتها اختناقا.

وأثارت قصتها تعاطفا كبيراً لدى الرأي العام في لبنان ، وتناقل الكثيرون تغريدات ومنشورات عبر مواقع التواصل الاجتماعي تحمل الدولة اللبنانية مسؤولية هذه الكارثة.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي بلبنان بهذه المأساة، فكتبت إحدى صديقاتها على “فيسبوك”: “انتقلت إلى رحمته تعالى صديقتنا العزيزة ميرنا غمراوي. ميرنا ما توفت بحادث سيارة ولا بالكورونا، ميرنا ماتت من الشوب ومن عدم توفر التهوئة (مروحة، AC) يلي هي بحاجة لها لأنها حامل بتوأم بالشهر التامن… لأنه الكهرباء مقطوعة !”.

 

وقال أخر : “#ميرنا_غمراوي توفيت اختناقا وهي بشهرها الثامن بسبب عدم وجود كهرباء… ميرنا شهيدة بلد الذل والفقر.. بلد السرقات والمافيات.. بس في الله يا كلاب” .

 


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق