.

logo




أول تعليق للشاب ضحية فتاة “الركلات الطائرة” في مطعم جدة

بدّد الشاب الضحية الذي تم الاعتداء عليه من قِبل فتاة في أحد مطاعم جدة حالة الغموض التي أحاطت بالواقعة المثيرة، مشيرًا (في تصريحات صحفية) إلى أنه لم يتحرش بها كما تداول البعض، لكنه تعرّض لواقعة ابتزاز منها، عندما طلبت منه مبلغًا ماليًا بدون سبب.

وأوضح الشاب الضحية أنّ الفتاة لم تكن في حالة اتزان عندما دخلت أحد المطاعم لتناول وجبة إفطار؛ حيث فوجئ بها تطلب منه مبلغًا ماليًا في صيغة تسول (على حد وصفه)، وأنه لم يهتم بطلبها وسار في طريقه نحو المائدة، لكنها بادرت بشتمه قبل الاعتداء عليه بالطريقة التي حدثت.

ووثق مقطع فيديو (رصدته كاميرا مراقبة) الفتاة وهي تهاجم الشاب الضحية وتوجّه له عدة لكمات وركلات بأحد مطاعم جدة؛ حيث كان الشابّ يتحرك داخل المطعم (الذي تتواجد به مجموعة من الأفارقة)، وفجأة تظهر فتاة موجهة له عددًا من اللكمات باليد وركلات بقدمها، دون سبب.

وفيما حاول أحد المتواجدين إنقاذ الشابّ الذي بدا واقفًا رافضًا توجيه لها أي ضربات؛ فقد بيّن الشاب (غ.ح. ع) أنه بمجرد خروجه من الحمام (عقب غسل يديه) فوجئ بالفتاة التي تحمل حذاءها في يدها تلقي به تجاهه، قبل أن توجّه له عدة ضربات.

وقال الشاب (خلال تصريحاته): “تماسكت، وتفاديتها لأنه لا يجوز الاعتداء على امرأة، ورغم ذلك استمرت في ملاحقتي مع استمرار شتائمها، وبادرت بمحاولة خطف هاتفي، لكن تركتها وغادرت إلى مطعم آخر.

وفي وقت سابق قال علي العبدلي (مسؤول المطعم) الذي شهد واقعة مهاجمة فتاة في جدة للشاب الضحية، إن الواقعة حدثت داخل أحد فروع المطعم بحي الشرفية، وإن الفتاة “حين لمحت الشاب يخرج من دورة المياه بادرته بهجوم مباغت وسط ذهول الجميع”.

وتابع مسؤول المطعم: “الفتاة بادرت برمي حذائها على الشاب، قبل أن تقفز نحوه، إلا أنّ أحد موظفي المطعم طلب منهما التوقف عن تصرفاتهما والخروج من المطعم”، وحول أسباب انتشار المقطع الذي رصد الواقعة، قال العبدلي: “إن الفيديو انتشر بسبب تصرف خطأ من مدير الفرع”.


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق