.

logo




سر ورقة الـ 20 دولار التي تسببت في مقتل “فلويد” .. ومفاجأة بشأن جنسية وديانة صاحب محل البقالة الذي أبلغ عنه – فيديو

انطلقت الشرارة الأولى في الاحتجاجات التي تشهدها أمريكا حاليا بعد مقتل جورج فلويد، على يد الشرطة الأمريكية.

وبحسب مواقع التواصل الاجتماعي، فإن “فلويد” كان يشتري بضاعة من محل بقالة وأعطى للمحاسب ٢٠ دولارا، لكن هذا الأخير تشكك في العملة، وادعى أنها مزورة.

واتصل المحاسب بالشرطة التي حضرت سريعا إلى المكان، ثم بدأت الأحداث التي أظهرتها العديد من الفيديوهات المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكانت المفاجأة أن العملة لم تكن مزورة وكانت سليمة، والمفاجأة الأكبر أن صاحب محل البقالة هو عربي مسلم فلسطيني الجنسية يدعى محمود أبو ميالة.

وبحسب شبكة “فوكس الأميركية”، صرح “أبو ميالة” باستعداده للتكفل بمراسم دفن جورج فلويد.

 

أما عن المتجر فهو يعود لأشقاء فلسطينيين بمدينة منيابوليس بولاية منيسوتا الأمريكية، وهاجر والدهم عام ١٩٧٨ من القدس ليؤسس هذا المتجر.

وقال “أبو ميالة” إنه يعتقد أن العملة لم تكن مزورة، خاصة وأن “فلويد” اعتاد الشراء من متجره، ولو كان معه نقود مزورة لما قصد متجره.

وعبر عن غضبه من تعامل أفراد الشرطة مع فلويد وعدم تدخل أي أحد منهم لمنع زميلهم من قتله، خاصة وأنه كان يتوسل لإبقائه على قيد الحياة.

 


لا توجد تعليقات

اكتب تعليق